مساعدة الناجين من نزاع داعش في العراق على إدراك حقهم في التعويضات

نهجنا

نهجنا

نشرت من يونيو 3, 2020

ويتمثل نهج C4JR في ما يلي:

التركيز على الضحية:

يتم وضع وجهات نظر الضحية في مقدمة ومركز لكل ما نقوم به.

غير تمييزي:

ونحن ملتزمون بعدم التمييز بين الضحايا. ولذلك، ينبغي الأعتراف بجميع الضحايا، بغض النظر عن الخلفية الإثنية أو الدينية أو غيرها. ولا ينبغي تفسير ذلك كأدعاء بأن جميع الأفراد والجماعات والمجتمعات  عانوا  من نفس المعاناة. بل على العكس تماماً، فإننا ندرك أن أعضاء مجموعات معينة (اليزيديين والتركمان وغيرهم) كانوا مستهدفين بشكل متعمد، بالإضافة إلى الصدمة الفردية ، فقد عانوا  من صدمة جماعية أيضاً.

مراعاة الفوارق بين الجنسين:

نحن ندرك العوامل الثقافية الأوسع نطاقاً التي أدت إلى التمييز القائم على نوع الجنس، والتي تحتاج أيضا إلى التصدي لها.

شاملة:

نحن نريد إشراك جميع المجتمعات والأفراد المتضررين وإعطاء صوت متساوٍ لهم.

قائم على المجتمع:

لا يمكن تحقيق تغيير طويل الأمد إلا من خلال التركيز على مستوى المجتمع . وهذا نهج تصاعدي (من القاعدة إلى القمة)، مصمم لتمكين المجتمعات من الدعوة إلى التغيير والتأثير عليه. وهذا بدوره يسمح بتكييف السياسات المحلية وفقاً لإحتياجات كل مجتمع على حدة، بدلاً من أن تكون موحدة على الصعيد الوطني.

التركيز على الوقاية:

نريد أن نتوقع حدوث المشاكل في المراحل المبكرة، قبل أن تؤدي الخلافات إلى الأضطرابات.

التمكين:

السعي إلى تمكين الضحايا ومجتمعاتهم بدلاً من إضفاء الطابع الأبوي عليها.